لطيفة تُغنّي لنزار قباني ولإدمان الدردشة في ألبوم واحد!

لطيفة التونسية

يبدو أن الفنانة التونسية لطيفة مصابة بالحيرة في التعبير عن نفسها خلال الآونة الأخيرة، فبعد ظهورها على شاشة مصرية خلال العام الفائت لتقديم برنامج فني لم يحقق انتشاراً عربياً مطلوباً، تستعد لطيفة للعودة عبر ألبوم غنائي يضم 14 أغنية تعاونت فيها مع مجموعة من الشعراء والملحنين الكبار والشباب.

ولكن لطيفة تسعى لاستقطاب جمهورين معاً حالها حال زميلاتها أصالة وسميرة سعيد، لكنها تذهب نحو الأقصى وهذا ما بدا واضحاً من صور الألبوم حيث ظهرت لطيفة ترتدي ربطة عنق حمراء مع بدلة رسمية سوداء تحت عنوان “في الأحلام”.

إقرأ ايضاً: لطيفة تتغزل بأداء وسام حنا في «بردانة أنا»

إلى هنا كل ذلك يسير على خير ما يرام، حتى قررت لطيفة أن تطلق برومو أغنيتها “في الأحلام” والتي تضمنت كلمات عدها ناشطون على تويتر بالـ”فجّة” حيث تقول لطيفة: “بتبص لدي و لدي وشات قبل ما بتنام وكمان تليفونك ليه واخده معاك في الحمام !”

وحيث وصف البعض الكلمات بالسوقية والبعيدة عن أجواء لطيفة وتسيء لما قدمته في تاريخها الفني، استذكر آخرون كلمات أغنية “بنص الجو” التي قدمتها لطيفة مع الموسيقار زياد الرحباني حين غنت من خلالها كلمات مستفزة أيضاً فهمت بمنحى جنسي حيث غنت: “ما هوي لو بيخلي الضو، بيصير الجو بيعجبني”.

إلا أن حالة التضاد لدى لطيفة كانت حادة في الألبوم الذي احتوى قصيدة للشاعر السوري الراحل نزار قباني بعنوان “اخبروني” لحنها الموسيقار طلال وطرحتها لطيفة على طريقة الفيديو كليب، وبذلك تعيد لطيفة الغناء من أشعار نزار بعدما قدمت قبل أكثر من عقدين قصيدة “تلوموني الدنيا” من ألحان الفنان العراقي كاظم الساهر.

هكذا تعود لطيفة لتنافس فتسرق سمع الباحثين عن الطرب بقصيدة لنزار وتلهث خلف المراهقين في كلام لا يرقى لما تحمله من مكانة فنية، فهل عصف تأثير مواقع التواصل الاجتماعي بالجميع حتى بالفنانين الأكثر قدراً؟!

السابق
رفع سعر المحروقات.. «رضيت الوزارة أو لم ترضَ»!
التالي
«جمعة بيضاء» في صيدا