الثوّار أمام منزل دياب.. «إنذار أخير» لتشكيل الحكومة!

تلة الخياط منزل دياب

بدأ اليوم الثلاثاء، أسبوع الغضب الشعبي بوجه السلطة الحاكمة، التي إعتمدت المماطلة لعدم تنفيذ مطالب الثوّار المحقة، والإستمرار بالمحاصصة والسرقة، في ظل أوضاع إقتصادية صعبة وخانقة.

إقرأ أيضاً: الثورة تستعيد زخمها.. المحتجون عادوا إلى الشارع وهذه الطرقات المقطوعة!

ووصلت مسيرة شعبية الى امام منزل رئيس الحكومة المكلف حسان دياب في تلة الخياط تحت شعار الانذار الأخير ومدته 48 ساعة لتشكيل الحكومة.

السابق
بعد التأجيل..هل يصل زياد وباميلا إلى الزواج في «عيد الحب»؟
التالي
النبطية الثائرة تصرخ عالياً.. «ضد الفساد والاستبداد»!