رعد مهددا: كابوس سليماني سيلاحق المعتدين وكل من تواطأ عليه!

اعلان

لا تزال حادثة اغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني، تتفاعل محليا، وعلى الرغم من اعلان ايران انتهاء الرد الانتقامي لسليماني، لتوعّد رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد، ان الخوف والذعر وكابوس سليماني سيلاحق المعتدين، وكل من تواطأ وتآمر عليه وشارك في سفك دمه، ولن يهنأ شريك في دم سليماني في هذه الدنيا بعد اليوم”.

ولم يستبعد رعد ان “يكون بعض الخبثاء في هذه المنطقة ممن يريدون الفتنة والتقسيم لابنائها، قد استجدى اميركا من اجل ان ترتكب الحماقة بقتل قائد قوة القدس اللواء قاسم سليماني بمطار بغداد، و

إقرأ أيضاً: هل يؤسس إغتيال سليماني لـ«حرب باردة» بين أميركا وإيران؟

وخلال احتفال تأبيني لسليماني في الغازية، لفت رعد الى ان “ما تلقاه هؤلاء من ضربة استهدفت قاعدة عسكرية متقدمة هي صفعة اولى وقاسية في الميزان العسكري والاستراتجي، ولكنها لا تشفي غيظ المؤمنين وليست كافية”، داعياً الى “الحذر من الحقيرين الذين يتبؤون اعلى المراكز والذين لا يريدون من المنطقة الا النفط والغاز ولا يأبهون لا لكرامة وطنية ولا إنسانية ولا يقيمون وزنا لقوانين ومواثيق ومعايير “.

السابق
الحريري معزّيا بقابوس: انطوت صفحة مجيدة من صفحات الخليج العربي
التالي
بالصور.. أسرع 10 حيوانات برّية على سطح الأرض