قافلة الثورة من كفرمان الى طرابلس

بوسطة الثورة
اعلان

وفي اليوم الـ52 للثورة الشعبية لا يزال الحراك ناشطاً ومتوهجاً وفي ظل التحضيرات لـ”أحد الغضب” غداً،  تستعد قافلة الثورة للانطلاق من النبطية وكفررمان للتسلك طريق الوطن في اتجاه عروس الثورة طرابلس.

وفي 12 تشرين الثاني الماضي كانت انطلقت من منطقة العبدة – عكار “بوسطة الثورة” التي ابتكرها عدد من الناشطين في إطار جولة ستمر خلالها على أكثر من 12 ساحة من الشمال إلى الجنوب.

إقرأ ايضاًً: مسيرة للحراك من ساحة النور الى الميناء.. حكومة اختصاصيين فقط

وبعد ان توقفت في ساحة النور بطرابلس إلى البترون وجبيل، فذوق مصبح وجل الديب ثم إلى الأشرفية، و”جسر الرينغ” وساحة الشهداء في بيروت، لتصل إلى خلدة وتضع “إكليل الثورة” مكان استشهاد علاء أبو فخر، توقفت عند جسر الاولي لساعات قبل ان تصل الى ساحة ايليا في صيدا.

واليوم تسلك قافلة الثورة لتسلك درباً معاكساً من كفرمان  الى طرابلس وذلك لتأكيد ان الحراك بدأ وما زال وسيبقى عابراً للمناطق والطوائف.

السابق
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم السبت في 7 كانون الأول 2019
التالي
بعبدا تتحدى الثورة.. الاستشارات على موعدها