عالم سوري يحمل الجنسية التركية.. يستعد لمواجهة الأسد!

جمال ابوالورد

في خطوة بدت بالمبشرة رغم صعوبة إنجازها، أعلن العالم السوري جمال أبو الورد، ترشحه لرئاسة سوريا في انتخابات 2021، بشرط إشراف دولي يؤمّن انتخابات شفافة ونزيهة.
وعن أسباب ترشحه قال أبو الورد، لموقع “عنب بلدي” المعارض، “الترشح لرئاسة الجمهورية من حق أي مواطن سوري، ليست غايتي الترشح للانتخابات بقدر رغبتي في بناء سوريا وإيجاد دولة مؤسسات”.

“عالم الرياضيات” المختص في البحوث العلمية يتطلع إلى تحرير بلاده من التدخلات الخارجية حيث قال : “سوريا تستحق منا بناءها كدولة مؤسسات بعد كل الدمار الذي لحق بها من قبل الاحتلال الروسي والإيراني، سوريا لديها الكثير من الثروات والملكات وأهم كنز فيها هو الإنسان السوري، الذي كان مهمشًا في بلده”.

إقرأ أيضاً: بشار الاسد.. رئيس بلا سلطة

ومع وضعه نزاهة الانتخابات شرطاً للمشاركة أوضح أنه سيشارك بصفة مستقل، حيث لا يتبع لأي فصيل أو جهة على حد وصفه. وقال: “سأشارك كمواطن سوري ورجل علم حريص على سوريا”.

وانتقد العالم خلال حديثه استخدام بعض وسائل الإعلام عبارة “منافس بشار الأسد”، خلال نقلها أخبار ترشحه. وقال أبو الورد “لا أقبل تشبيهي ببشار الأسد الذي قتل أكثر من مليون، وهجر نصف الشعب السوري، مكان الأسد ليس الانتخابات بل محكمة لاهاي (مقر المحكمة الدولية)”.

تعود مواليده إلى قرية كفر جالس، في محافظة إدلب عام 1971. وقد اكتشف ما يزيد على 42 قانونًا وقاعدة في علم الرياضيات لم تكن موجودة من قبل، منها 17 قاعدة في جبر الأعداد، و12 في التحليل الرياضي والهندسي، و13 قانونًا بعلاقة المثلثات، بحسب ما نشرته “الأكاديمية العلمية للتنمية البشرية”، بحسب الموقع السوري المعارض.

وبينما منحه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الجنسية التركية في شباط 2015. شغل جمال أبو الورد منصب معاون وزير التعليم العالي في “الحكومة السورية المؤقتة” المعارضة، للشؤون الخارجية والبحث العلمي.

السابق
لوموند: النظام الإيراني يتصرف على أنه في مواجهة وجودية في الداخل والخارج
التالي
الصين متحدية: «الولايات المتحدة أكبرعامل لعدم الاستقرار في العالم»