الأسد يصفع «قسد»: معظمكم عملاء لأمريكا!

اسد
قال رئيس النظام السوري بشار الأسد، إن استعادة السيطرة على إدلب بالعمل العسكري لن يستغرق وقتاً كثيراً
اعلان

في الوقت الذي انتقد فيه التدخل الأميركي بحقول النفط السورية، متهّماً “قسد” بالعمالة للولايات المتحدة التي تقدم الدعم لها.

وأضاف الأسد في مقابلة مع قناة “روسيا اليوم”، نشرتها اليوم الاثنين، “أنهم يخططون لإعطاء المدنيين فرصة لمغادرة إدلب”، قبل استعادة المنطقة بعمل عسكري.

واعتبر أن المناطق التي يتم قصفها بمشاركة الطائرات الروسية، هي “أهداف إرهابية”، زاعماً أنهم مهتمون بتدمير “الإرهابيين” وحماية المدنيين، ورأى أن القصف الجوي كان الطريقة الوحيدة لاستعاد شرق حلب من فصائل المعارضة عام 2016.

يذكر أن قوات النظام السوري وروسيا تشن حملة عسكرية على إدلب منذ نهاية نيسان الماضي ما أسفر عن مقتل وإصابة عشرات المدنيين، ودمار كبير في البنية التحتية والمراكز الطبية والمدارس، فضلاً عن نزوح آلاف المدنيين إلى الحدود التركية.

إقرأ أيضاً: هَذان شرطا «قسد» لتقديم الطاعة لـ «الأسد»!

وفيما يتعلق ببقاء القوات الأميركية من أجل حقول النفط في سوريا، قال الأسد إن “الولايات المتحدة منخرطة في نهب حقول النفط، وهذا هو المثال العملي الأكثر فظاعة للسياسة الأميركية.

وأردف: “أن الأميركيون يسعون دائماً إلى نهب الدول الأخرى بطريقة أو بأخرى، ولا يسلبون منهم النفط والمال والموارد المالية فحسب، بل وأيضاً الحقوق السياسية وغير السياسية على حد سواء”، مؤكداً أن ماتفعله الولايات المتحدة هو “نهب” لكن لا يوجد قانون دولي، على حد قوله.

واعتبر الأسد، أن معظم الأكراد المنضوين تحت “قوات سوريا الديمقراطية” عملاء للأمريكيين، وحملهم المسؤولية عن خلق ذريعة لتركيا لشن عمليات عسكرية في  سوريا.

وقال إن “حزب الاتحاد الديمقراطي” هو الذي دعمته الولايات المتحدة علناً، بالسلاح والمال، وهرّبوا النفط معاً، وأضاف أن معظمهم عملاء للأمريكيين”.

السابق
لبنان وبصيص الأمل الذي تخنقه إيران
التالي
في صيدا.. مسيرة بحرية دعما لحقوق الصيادين