علوش يكشف لـ«جنوبية» حقيقة موقف الحريري و«حزب الله» من الحكومة!

مصطفى علوش
اعلان

تتباين المواقف بين رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري، وبين حزب الله وحليفه التيار الوطني الحرّ، حول الأزمة السياسية الأخيرة في لبنان التي نشأت عقب انطلاق الحراك الشعبي الذي طالب باسقاط نظام المحاصصة المسؤول عن الفساد وعن تردي الاوضاع الاقتصادية، وهو ما ادّى الى استقالة حكومة الحريري.  القيادي في تيار المستقبل، النائب السابق مصطفى علوش  يشرح لموقع “جنوبية” حقيقة موقف الحريري، ويؤكد أن  الحريري “استجاب لمطلب الناس عن قناعة، وهو من أجل تلبية طموحهم يفضل حكومة إنقاذ تقنع الذين نزلوا على الأرض من أجل التغيير، وهو على استعداد ان يكون خارج هذه الحكومة اذا اعتبروه انه من العناصر المطلوب تغييرها في الحومة العتيدة أسوة بجميع السياسيين فيها”.

اقرأ أيضاً: «حزب الله» مربك من الحراك وأمام خيارات «أحلاها مرّ»

وحول موقف حزب الله الذي يصر على حكومة سياسية تعكس التوازنات السياسية الحالية دون تغيير، أجاب علوش “هذا الكلام صحيح  حسب معلوماتي ودقيق، وحزب الله وأعوانه يأخذون المسار السوري في الحسبان، ويدعون أن بشار انتصر وهم مع حلفائهم من ” التيار الوطني الحر” قادرون على فرض ما يريدون، ولكم المشكلة الان مطلبية اقتصادية وليست سياسية، وهم لا يعتبرون أنفسهم معنيين”.

اقرأ أيضاً: لهذه الأسباب يخشون الانتفاضة..

وبالنسبة لسياسة التعطيل التي اعتاد ان يمارسها ورهان حزب الله على تعب الشارع أكد علوش “أن مراهنة حزب الله على شارعه في التصدي للمتظاهرين كاد ان يوصل البلد الى المجهول، والحديث الان عن تعب الشارع غير مضمون النتائج وهو ما يروجه الصحافيون المرتبطون بالحزب، والتعطيل سيف ذو حدّين، فهو يمكن ان يؤدي الى انهيار اقتصادي خصوصا بعد تراجع التصنيف الائتماني، كما يمكن أن يستجلب وصاية دولية، وهو ما يخشى منه حزب الله”.

السابق
بعد محاولة التسلل الى الايدن باي..اشتباك وتضارب بين المحتجين والقوى الأمنية
التالي
التيار «الحر» يكشف نواياه المبيتة ضد الحراك.. و يقاضي الناشطين !