تنديداً بالضرائب: غاضبون في شوارع بيروت والضاحية.. ويتمددون في كل لبنان

اعتصام
كان ينقص اللبناني بعد أزمته الاقتصادية، من اضراب لمحطات الوقود، وأصحاب الأفران، يضاف اليها الفقر والعوز والبطالة، فرض ضرائب على خدمة الاتصالات المجانية التي تقدمها "واتساب" لتوفّر على اللبناني تكلفة الاتصال العالية في بلد مثل لبنان.

الغُبن الحاصل، دفع عدد من الناشطين للدعوة للتظاهر عبر مواقع التواصل الإجتماعي تنديداً بقرار مجلس الوزراء المتعلق بفرض رسوم ضريبية جديدة، حيث بدأ عدد من المواطنين بالتوافد إلى ​ساحة رياض الصلح​.

إقرأ أيضاً: فضيحة «الواتساب».. خبير إتصالات يكشف لـ «جنوبية»: الرسوم مخالفة والدولة تستفيد بهذه الطريقة

وفي السياق، أفادت”الوكالة الوطنية للاعلام” أن مجموعة من الشباب من المجتمع المدني قطعت الطريق في رياض الصلح، احتجاجا على الضرائب الجديدة.

هذا وقامت القوى الأمنية بطلب “تعزيزات الى محيط السراي الحكومي”.

ووصل المتظاهرون إلى أمام بيت الكتائب المركزي في الصيفي، حيث افترشوا الأرض، احتجاجا على الضرائب الجديدة.

كما وقطع المحتجون طريق عام الغبيري – المشرفية بالإطارات المشتعلة من قبل بعض المحتجين وتحويل السير الى الطرقات المجاورة.

وقطعت مجموعة من الشباب الطريق بالإطارات المشتعلة في منطقة الأوزاعي وعلى طريق المطار.

وتوجه المتظاهرون إلى جسر الرينغ، بعدما قطعوا الطريق لبعض الوقت أمام وزارة الداخلية.

كما ويحصل الآن تجمعاً امام سراي النبطية، سبقها تجمعات عند دوار كفر رمان وأوتوستراد المروانية زفتا بالإضافة الى جبيل حيث قطع محتجون اوتوستراد جبيل بالاطارات المشتعلة.

وقطع المحتجون على الأوضاع الاقتصادية وفرض الضرائب الطريق على جسر سليم سلام بالإطارات المشتعلة.

شويفات وعرمون إنضمتا أيضاً للتحركات إذا نفّذ ناشطون وقفات إحتجاجية رفضاً للضرائب.

شويفات
عرمون

كما وقُطعت طريق المصنع بالاتجاهين عند مفرق راشيا.

ويتم الحديث عن تحضيرات في الجنوب، صور، صيدا، عدلون، الصرفند، السكسكية، والزهراني لقطع الطرقات وأفيد ان مظاهرة خرجت منذ قليل في صيدا. أمّا في الجبل، فيتم التحضير الى وقفات احتجاجية في بحمدون، صوفر، وحمّانا.

على صعيد آخر، سجّل إشكال بين المتظاهرين في رياض الصلح.

كما وتحدث المحتجون في وسط بيروت عن اطلاق نار من قبل موكب أحد السياسيين من أجل فتح طريق له في وسط التظاهرات، ويتداول ناشطون أن السياسي هو وزير التربية والتعليم أكرم شهيب.

وفي فيديو ملفت انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يُظهر عناصر من القوى الامنية تُشارك المتظاهرين مسيرة إحتجاجية.

عناصر من القوى الامنية بجانب الشعب

عناصر من القوى الامنية بجانب الشعب

Gepostet von bintjbeil.org am Donnerstag, 17. Oktober 2019

‏" رئيس الجمهورية ، عالكرسي مزهرية " " فل فل فل ، عهدك جوع الكل " . هكذا يهتفون الآن . ⁧‫#كلن_يعني_كلن‬⁩ ⁧‫#تسقط_كل_السلطة‬⁩

Gepostet von Dima Sadek am Donnerstag, 17. Oktober 2019
مش رح نقبل ندفع ولا ليرة

مش رح نقبل ندفع ولا ليرة

Gepostet von ‎طلعت ريحتكم‎ am Donnerstag, 17. Oktober 2019

Gepostet von May Zein am Donnerstag, 17. Oktober 2019

Gepostet von Hussein Khreiss am Donnerstag, 17. Oktober 2019
السابق
اجتماع مالي في السراي.. ضريبة الواتساب لم تقر بعد!
التالي
«أيتها الغجرية… ستمرضين» مرثيّة لـِ«طيفِ حبيبٍ»