الموت يغيّب نادين جوني.. «أشرس» المدافعات عن حقوق النساء

nadine jouny

قضت الناشطة النسوية نادين جوني بحادث سير أثناء توجهها للمشاركة في تظاهرة اليوم في ساحة رياض الصلح.

إقرأ أيضاً: أمّهات حاصرن المجلس الشيعي: حقّ الحضانة

ونعاها أصدقائها عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بعبارات مؤثرة حيث قالت ميسلون: ” أم لبنانية حرمتها المحاكم الشرعية من حضانة طفلها… كتبت هذا البوست منذ ايام وقتلت اليوم في حادث سير أثناء توجهها إلى مظاهرة مطلبية…. لروحك السلام يا نادين وتبا للتسلط باسم الدين وتبا لدولة تعاملنا كجواري”.

وكتبت الصحافية إيمان ابراهيم: ” الرحمة لروح نادين جوني والف صفعة لكل رجل دين يحرم أم من فلذة كبدها مكسورة القلب وقد ماتت الف مرة وهي على قيد الحياة”.

أمّا الإعلامي جو معلوف قال: “استيقظت اليوم على خبر وفاة الزميلة نادين جوني بحادث سير مؤسف. نادين التي كافحت وناضلت بوجه الزواج المبكر وقوانين الحضانة المجحفةوالتي عملت مع منظمة أبعاد على عدد من القضايا الاجتماعية، هي نفسها التي عانت من الزواج المبكر وحرمت من ابنها. نادين 🙏 لن نقول الوداع.. إلى اللقاء”.

وتعدّ جوني من «أشرس» المنخرطات في الحملة الوطنية لرفع سن الحضانة لدى الطائفة الشيعية (PLW)، وأشدّ المدافعات عن حقوق النساء في لبنان وقد عانت شخصياً بسبب فقدان حضانتها لإبنها « كرم » الذي اصبح اليوم يتيم الأم.

السابق
اعتصام في ساحة الشهداء… وامرأه تهدد بإحراق نفسها
التالي
العراقيون «ينتخبون».. في الشارع!