لأول مرة منذ 40 عاماً.. نساء في ملاعب إيرانية والسبب!

مشجعات ايرانيات
لأول مرة منذ تأسيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية، تباع تذاكر للنساء لمشاهدة مباريات كرة القدم في الملاعب. يأتي ذلك امتثالا لضغوطات قوية مارسها الفيفا على الاتحاد الإيراني لكرة القدم.

حدث تاريخي تعيشه اليوم كرة القدم في جمهورية إيران الإسلامية، إذ طرح ملعب “أسادي” في العاصمة طهران تذاكر للبيع مخصصة للنساء لمتابعة مباراة منتخب بلادهم يوم الخميس المقبل (العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول) من على مدرجين مخصصين لهن. المباراة الدولية هذه، سوف تجمع بين المنتخب الإيراني ونظيره الكامبودي ضمن تصفيات بطولة العالم.

ونقلت الوكالة الألمانية للأنباء (د ب أ) اليوم الخميس عن إدارة ملعب العاصمة، أن 90 بالمائة من التذاكر المخصصة للنساء قد بيعت بالكامل، وأنه تمّ تخصيص نحو 5000 مقعد للمتفرجات.

وتمّ الاحتفال بقوة في مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة من لدن النساء سواء من عاشقات عالم الساحرة المستديرة  أو من غيرهن، باعتبار أنه يشكل “انتصارا ولو بسيطا” للمرأة في إيران.

وكان نظام الملالي بإيران قد حظر لعقود دخول النساء إلى ملاعب كرة القدم، إلا أنه استجاب في نهاية الأمر للضغوطات التي مارستها الناشطات الإيرانيات بهذا الخصوص، وإلى ضغوطات الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، خاصة وأن فيفا هدد إيران بإقصائها من مونديال قطر 2022 للرجال في حال لم تمنح للنساء حق مشاهدة المباريات في الملاعب. 

اقرأ أيضاً: في أميركا.. ارتفاع الوفيات بسبب السجائر الإلكترونية إلى 18 شخصا

السابق
البرلمان العراقي يفشل في عقد جلسة طارئة
التالي
بعد صدور الحكم.. هكذا اغتيل «القضاة» الأربعة