«النهضة» تتواطأ مع القضاء: لا تطلقوا القروي

نبيل القروي
اعلان

علمت “جنوبية” من مصدر مطلع أن النائب الثالث لرئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي، وممثله السيد نور الدين البحيري، قال في اجتماع استثنائي للمكتب التنفيذي: ان الوضع الانتخابي في ظل وجود نبيل القروي في السجن هو مثالي للنهضة ولكل تونس، مشيراً إلى أن القضاء التونسي لن يخرج القروي من زنزانته قبل انتهاء الانتخابات على اقل تقدير، وتعهد بان تعمل “النهضة” على ابقاء القروي سجينا اطول مدة ممكنة، مشيراً إلى أنه بغض النظر ان كان فاسداً أم لا، فان خطره يكمن في كونه يمثل الدولة العميقة، وأن استمراره في الترشح أو في الحياة السياسية سيهدد الحركة وكل إنجازاتها.

اقرأ أيضاً: تونس : حركة «النهضة» تعلن تحولها من الديني إلى المدني

وأشار البحيري، الى ان الحركة تملك ضمانات من القضاء التونسي بأن القروي باق لفترة طويلة، ولن يخلى سبيله لأي ظرف من الظروف، مطمئنا بذلك بعض النهضويين الذين تخوفو من إطلاق القروي، بعدما تبين خلو ملفه من اي ادانة قانونية.

حركة النهضة
حركة النهضة

إلى ذلك استغربت مصادر حقوقية تونسية عملية التوقيف المريبة للقروي، واعتبرت ان ما يحصل هو عملية منهجية لالغاء الانتخابات وفرض قيس سعيد كرئيس بالقوة، وبضغط واضح من النهضة، التي حولت القضاء التونسي الى مجرد آداة قمعية لتشويه العملية الانتخابية وتفريغها من مضمونها.

اقرأ أيضاً: “النهضة” تخوض التفافاً وانقلاباً في تونس

واعتبر مرجع سياسي كبير في قلب تونس، رفض الإفصاح عن اسمه، ان الكلام المنقول عن البحيري هو اكبر ادانة للقضاء التونسي ودليل على ان توقيف القروي هو عملية قرصنة سياسية لا شان لها بالقضاء والقانون، وإنما هي مجرد عملية تصفية حسابات سياسية على حساب ما تبقى من هيبة المؤسسات التونسية وعلى رأسها الجسم القضائي. مطالباً بضرورة إصلاح هذا الخلل الفادح الذي سيدخل البلاد في نفق مظلم ومجهول النهاية.

السابق
من جديد.. أصحاب المحطات يلوّحون بإضراب مفتوح!
التالي
رامي عياش لصحفي لبناني: مدعي رجولة و«حرباية»!!