“نساء داعش”.. زوجات وأكثر

اعلان

عادت نساء داعش إلى الواجهة مجددا، بعدما حذر تقرير جديد، أصدرته مجموعة “غلوبسك” غير الحكومية، من الخطر الذي تشكله نساء داعش.

وجرى إصدار نتائج التقرير بعد تدقيق في بيانات 326 من المتشددين الأوروبيين الذين تم أسرهم أو ترحيلهم أو قتلهم منذ عام 2015، من بينهم 43 امرأة.

وخلصت “غلوبسك”، التي تتخذ من سلوفاكيا مقرا لها، إلى أن “الداعشيات” يشكلن تهديدا خطيرا، كما أنهن مستعدات لشن هجمات في أي وقت.

وقالت “يتضح أن أكثر من 40 امرأة مدرجة في مجموعة البيانات لسن مجرد عرائس، لأن الدور الذي يلعبنه في الشبكات الإرهابية أكثر تطورا وتطلبا”.

وتابعت “هؤلاء النسوة لم يكن فقط عرائس للمقاتلين في داعش، فبعضهن خططن لهجمات، وبعضهن يعملن على استقطاب مجندات، وهن ناشطات في مجال الدعاية، وينشطن كذلك في مجال التمويل”.

ورصد التقرير محاولات بذلتها نساء داعش لإطلاق حملات تمويل جماعية، إضافة إلى دورهن كـ”ضابط لوجستي” لحماية المقاتلين، مما أكسبهن خبرة عسكرية.

السابق
رئيس العدو الاسرائيلي: لبنان يتحمل مسؤولية أنشطة حزب الله
التالي
الخارجية تستدعي القائم بالاعمال الأثيوبي للاستعلام عن إعتقال حسن جابر