الحجيري لـ«جنوبية»: للتحقيق مع المستقيلين من بلدية عرسال حول مخالفات رئيسها

بلدية عرسال
أثار النائب عن كتلة المستقبل بكر الحجيري، ملف الإستقالات التي طالت بلدية عرسال مؤخراً، باستقالة 6 أعضاء منها، بعد اتهامهم لرئيس البلدية باسل الحجيري وبعض الأعضاء الآخرين بملفات فساد وهدر.
اعلان

كتب النائب عن كتلة المستقبل بكر الحجيري عبر صفحته على فايسبوك: “سمعنا أعضاء البلدية الستة وهم يقدمون استقالتهم وقرانا الريس بعد زيارته وزيرة الداخلية والمطلوب من الوزيرة ان تطلع الرأي العام عن حقيقة ماذا يجري في بلدية عرسال والمطلوب استدعاء المستقيلين والتحقيق معهم حول جميع الادعاءات التي تضمنها بيان الاستقالة .من قضايا هدر ورشاوي وغيره”.

إقرأ ايضًا: عرسال: العقبة الأخيرة أمام المنطقة الآمنة الخاصة بـ «حزب الله»

وفي حديث لجنوبية، قال الحجيري أن المستقيلين طالعونا بمؤتمرهم الصحفي على ملفات رشاوى وهدر تطال بعض المسؤولين بالبلدية على رأسهم رئيسها، وكان الرئيس قد اجتمع أمس بوزيرة الداخلية ريا الحسن وأفاد بأنهم تطرقوا لموضوع الإستقالات، لكن أنا أطالب من الوزيرة استدعاء هؤلاء للتحقيق معهم بما أثاروه كي يعرف الرأي العام الحقيقة كاملة، وهذا حق لنا ولأهالي عرسال.

وأضاف: “سأطلب متابعة الأمر من الكتلة وسأتواصل مع رئيسة الكتلة النائبة بهية الحريري في هذا الشأن، وعلى المعنيين اعتبار كل ما تقدم اخبار لدى النيابة العامة يستدعي التحقق لمعرفة إذا كانوا يلفقون تهماً أم أنها حقائق”.

وعن الخلافات الداخلية في البلدية وتأثيرها على العمل البلدي، أشار الحجيري أن هذه الخلافات تخل بانتظام العمل البلدي كثيراً، بحيث أن البلدية لا تقوم بالأعمال المطلوبة منها لهذا السبب.

إقرأ ايضًا: لماذا جرود عرسال دون غيرها مهمة لإيران؟

وأفاد الحجيري أن السياسة دخلت بملف البلدية والإستقالات، حيث أن المستقيلين تم دفعهم للقيام بذلك من جهات سياسية، وبالتالي نحن نطالب اليوم بالكشف عن كل ما جرى ويجري في البلدية لعدم تضليل الرأي العام بكلام سياسي قد يكون صحيحاً وقد لا يكون.

السابق
«قماطي» يؤكد ان حزب الله سيردّ على عملية الطائرتين في الضاحية
التالي
عدوان أوضح سبب ارجاء زيارة جعجع الى الشوف