بعد الاعتصامات على ابوابها.. السفارة الكندية تنشر توضيحا بشأن طلبات الهجرة

لليوم الثالث على التوالي اعتصم لاجئون فلسطينيون وسوريون أمس، أمام السفارة الكندية في جل الديب، مطالبين باللجوء الى كندا للتخلص من الأوضاع الصعبة والحرمان الذي يعيشونه في لبنان، تحت عنوان “اللجوء الإنساني”.

وقد نشرت السفارة الكندية في لبنان على حسابها عبر “تويتر” توضيحا قالت فيه ان “السفارة لا تقبل تقديم الطلبات مباشرة، شخصيًا أو عن طريق البريد الالكتروني، لإعادة التوطين أو لأي نوع آخر من أنواع الهجرة (اقتصادية أو عائلية أو إنسانية)”. ولفتت الى أنه للحصول على معلومات حول الهجرة إلى كندا، يجب  زيارة الموقع.

واشارت السفارة الى انه “لسوء الحظ ، يتم أحيانا تضليل الأشخاص الذين يرغبون في الذهاب إلى كندا من قبل أفراد يبغون استغلالهم”، مؤكدة أن “السفارة لن تتصل مطلقًا بأي متقدم بطلب وتطلب منه إيداع الأموال في حساب مصرفي شخصي كما ولن تطلب تحويل الأموال من خلال شركة تحويل أموال خاصة”.

وقد نفذت الهيئة الشبابية الفلسطينية للجوء الإنساني في لبنان والهيئة الشبابية لفلسطينيي سوريا اعتصامًا أمس أمام السفارة الكندية في جل الديب، وذلك للمطالبة بفتح باب الهجرة أمامهم رافعين الاعلام الفلسطينية واللافتات المطالبة بتسهيل الهجرة وسط انتشار كثيف للقوى الأمنية.

آخر تحديث: 6 سبتمبر، 2019 2:33 م

مقالات تهمك >>