فضل شاكر «متمترس» في مخيمه.. ولا يغيب رغم الأحداث الكبرى

منتصف آب الفائت، نشر المحامي اللبناني نبيل الحلبي فيديو يظهر فيه الفنان فضل شاكر حليق الدقن يرتدي نظارة ويردد مقطع من أغنية للسيدة فيروز برفقة مجموعة من أصدقائه. فضل العائد من الاعتزال كان قد غنى قبل “كذبنا من التمثيل” ليطلق في شباط الماضي أغنية “حبيتك”. وقبل يومين كان الجمهور على موعد لتسريب أغنيات قديمة مسجلة بصوته ونالت إقبال كبير من المستمعين.
ورغم انشغال لبنان بمؤتمر سيدر والتطورات الأخيرة على جبهة الجنوب، إلا أن ذلك لم يمنع رواد مواقع التواصل الاجتماعي من التفاعل بشكل كبير مع نبأ انتقال فضل شاكر من مخيم عين الحلوة وتحديداً حي التعمير، الى جهة مجهولة تمهيداً لتسليم نفسه الى الجيش اللبناني، بغية إنهاء ملفه الأمني العالق في المحكمة العسكرية منذ سنوات، وقيل أن ثمة تسوية سوف تساهم في الإعلان عن براءته من الإتهامات المنسوبة إليه، خصوصاً بعد تبرئته من القتال ضد الجيش في معركة عبرا، مع مجموعة الشيخ أحمد الأسير.

اقرأ أيضاً: بالفيديو: فضل شاكر يطرح أغنيته الجديدة

فضل الذي عبّر قبل أيام عن استيائه من فيديو عدّه إهانة لأغنيته “فاكر” حيث انتشر مقطع لشباب يؤدون حركات سيئة بأيديهم في السيارة على أنغام أغنية فضل، استياء فضل جاء كون الحركات ظهرت على صيغة تحد لفضل الذي ما زال يعاني من تهديدات تطاله من أطراف لبنانية تعتبره مسيء بحق الدولة اللبنانية.
أما اليوم، فقد أشارت معلومات بعد ساعات من نبأ خروج فضل، أن شاكر لم يخرج من المخيم لا اليوم ولا أمس، وفي حال هناك نية لتسليم نفسه فسوف يفعل بالتنسيق مع مخابرات الجيش في الجنوب، وتفيد المعلومات عينها أن هناك نوع من التأني في الإقدام على خطوة الخروج من حي التعمير، ريثما تنتهي كل ملفاته القضائية.
وتشير المعلومات أيضاً الى أن هناك مساع لانهاء ملف شاكر، لكن بنوع من التأني الذي قد يقود فضل إلى تسليم نفسه للجيش في حال قرر ذلك.

آخر تحديث: 5 سبتمبر، 2019 1:37 م

مقالات تهمك >>