الاعلام الاسرائيلي يعترف باصابة جيبين عسكريين و30 قذيفة سقطت في مارون الراس

صحيفة معاريف الاسرائيلية لفتت الى ان عملية حزب الله تمت خلال لقاء رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو برئيس هندوراس، في وقت أشارت القناة 13 للتلفزيون الاسرائيلي الى استهداف حزب الله لجيبين عسكريين، الفرقة الاولى نجحت في الهروب والثانية فشلت وأصيبت بشكل مباشر.

وقال الجيش الإسرائيلي ان صاروخا مضادا للدبابات أطلق من لبنان صوب مستوطنة أفيفيم الحدودية الإسرائيلية.

وأمر الجيش سكان المستوطنات بالقرب من الحدود اللبنانية بالبقاء في أماكن مغلقة وبفتح المخابئ في المنطقة.

كما أمر بإلغاء جميع الاعمال والنشاطات في منطقة السياج الحدودي مع لبنان بما فيها الاعمال الزراعية.

وقد أعلن ​حزب الله​ في بيان له أنه “عند الساعة الرابعة و15 دقيقة من بعد ظهر اليوم الأحد بتاريخ 1أيلول 2019 قامت مجموعة الشهيدين حسن زبيب وياسر ضاهر بتدمير آلية عسكرية عند طريق ثكنة افيفيم وقتل وجرح من فيها”.

في سياق متصل أشارت وسائل اعلام اسرائيلية عن معلقين لديها إلى أنها لا تعتقد أن هذا هو رد حزب الله أو ما أشار إليه نصرالله في خطابه الأخير.

الوكالة الوطنية للإعلام ذكرت أن أطراف بلدة مارون الراس في قضاء بنت حبيل تتعرّض لقصف مركز من الجيش الاسرائيلي، في وقت أفاد تلفزيون العربية أن 30 قذيفة سثطت في مارون الراس.

السابق
افيميم (صلحا) شمال إسرائيل تبعد الف متر عن الخط الازرق
التالي
حزب الله يدمر آلية اسرائيلية ويسقط قتلى… والعدو يرد