عون.. وإعلان الحرب

إعلان الرئيس ميشال عون أمس (26/8) أن: “ما حصل في الضاحية إعلان حرب يتيح لنا اللجوء إلى حقنا بالدفاع عن سيادتنا وسلامة أراضينا” محق؛ لو أنه ربط قرار الرد وتوقيته وشكله ومكانه بالدولة اللبنانية، أما وإن الجميع يعلم بأن الذي يملك فعليا قرار الرد هو أمين عام “حزب الله”؛ فإن موقف رئيس الجمهورية – والحال هذه- لا يمكن صرفه إلا في خانة منح رأس الدولة اللبنانية حرية اتخاذ القرار للسيد حسن نصر الله لفعل ما يجده مناسبا تجاه العدو الإسرائيلي، مع الإقرار ضمناً بتحمل الشعب اللبناني والمؤسسات الرسمية نتائج إلغاء الحدود بين الدولة و”حزب الله”.

آخر تحديث: 28 أغسطس، 2019 12:04 م

مقالات تهمك >>