بعد صورة الشرقية وهاشتاغ «أبانا الذي في السماوات»… «الكاثوليكي للإعلام» يتحرّك

عماد مغنية

بعد انتشار صورة لأحد رموز شهداء المقاومة مع الإمام الخميني، حاملة هاشتاغ “أبانا الذي في السماوات” على وسائل التواصل الاجتماعي، تابع مدير المركز الكاثوليكي للإعلام الخوري عبده أبو كسم الأمر مع قيادة حزب الله وزير الدولة لشؤون مجلس النواب محمود قماطي.

وأكّد المركز أنّ قيادة الحزب وقماطي استغربا هذا الموضوع واعتبراه عملا فرديا من أحد المواطنين الذي قام برفع هذه الصورة في بلدة الشرقية. وقد بادرا إلى معالجة المسألة، وإزالة العبارة الدينية، مؤكدين احترامهما لكل المقدسات بما فيها المسيحية.

اقرأ أيضاً: صورة الشرقية وهاشتاغ «أبانا الذي في السماوات» يثيران الجدل… هذا ما أوضحه حزب الله

وأعربا عن اعتذارهما عن هذا العمل غير المقصود، معبرين عن تقديرهما واحترامهما للبطريرك مار بشاره بطرس الراعي ورئيس اللجنة الأسقفية لوسائل الإعلام المطران بولس مطر. وكان حزب الله قد أكد حزب للـLBCI ان لا علاقة له بموضوع الصورة التي وزعت في الشرقية في النبطية وانه يرفض استخدام اي صورة او مصطلح او ما يمكن تفسيره على أنه اساءة للاديان السماوية.

السابق
من يكره السوريين في مصر..؟!
التالي
تسريح «أبو مازن» لمستشاريه: تقشف أم ثورة على الفساد؟