صرخة من البص في صور رفضاً لتحويل المنطقة إلى مكب لنفايات

نفايات صيدا

 أفاد مندوب “الوكالة الوطنية للاعلام” في صور، أن حي البص- قضاء صور، وتحديدا في المنطقة المجاورة للموقف العام للنقليات إلى بلدات وقرى أقضية صور وبنت جبيل والزهراني وصيدا وبيروت، تحول إلى شبه مكب للنفايات التي تنبعث منها روائح كريهة وتتسبب بانتشار الذباب والبعوض.

واتهم سكان الحي أصحاب المحال التجارية والملاحم والمسالخ وأبناء عدد من الأحياء المجاورة برمي هذه النفايات، مطالبين البلدية بقمع “المستببين بهذه الكارثة البيئية والصحية”.

اقرأ أيضاً: حاصباني: إن لم ندخل في صميم الإصلاحات فمقبلون على وضع خطير جداً

وقال أيمن أيوب، أحد سكان الحي: “لن نقبل باستباحة حينا مهما كلف الأمر، فالأمر أصبح مأسويا ولا يطاق، لأن حاويات النفايات العادية باتت مكبا لبقايا عظام الأبقار وأحشائها، إضافة إلى نفايات المنازل والمحال التجارية”.

ودعا وزارة البيئة وبلدية صور إلى “العمل على معالجة الوضع ومحاسبة كل من يقدم على رمي النفايات، لأن الأمر يؤثر على صحة جميع أبناء الحي وخصوصا الأطفال، وأصحاب السيارات العمومية في المواقف وقاصدي هذه المواقف”.

وختم بالاعلان ان سكان الحي سيتجهون إلى حراك احتجاجي في الأيام المقبلة، في حال عدم الاستجابة لمطلبهم بمعالجة هذه المشكلة. 

السابق
مشروع التجدد الحضاري
التالي
جريمة مطمر جبل تربل: لا بأس إن مات «أبناء الجارية» كُرمى لعيون «أبناء الست»!