معمل النفايات ما زال مقفلاً

لليوم الثالث ما زال معمل معالجة النفايات في صيدا مقفلاً. النفايات تملأ شوارع وإحياء مدينة صيدا وجميع البلدات المحيطة بها. الرواءح الكريهة تنتشر في البلد القديمة.

تقول المصادر أن رئيس بلدية صيدا محمد السعودي تلقى إشارة بعد ظهر اليوم تفيد أن إدارة المعمل ستعيد فتح أبوابه مساء اليوم أو صباح الغد في أبعد تقدير.
إذن المشكلة ليست إضراب العمال كما يروج البعض.بل تتعلق بعلاقة الإدارة بالهيءات المعنية..
صباحا اتصل مدير عام المعمل بالسعودي طالبا الاجتماع به. رفض السعودي استقباله قبل أن نعود إدارة المعمل عن قرارها بإقفاله. جرت اتصالات عديدة بينها مع وزير البيئة عل السلطات المعنية تصل الحل مع إدارة المعمل.
تعود بنا الذاكرة شهورا إلى الوراء.

اقرأ أيضاً: إقفال معمل معالجة النفايات في صيدا

يومها اعتصم ناشطون يتقدمهم النائب أسامة سعد وطالبوا بتصحيح أوضاع المعمل. جرى الاعتداء عليهم وحضر وزير البيئة آنذاك طارق الخطيب للاطمئنان عن المعمل وجرى لقاء بين رئيس الجمهورية ميشال عون والنائب أسامة سعد. تحركت يومها كل أجهزة السلطة تحت حجة منع الاعتداء على مرفق عام..
اليوم التحركات خجولة ولو على حساب أهالي المنطقة.
إلا يطرح الوضع سؤالا حول بنود العقد الموقع بين إدارة المعمل والبلدية وضرورة التزام إدارة المعمل لبنود الاتفاق؟
وكيف يمكن للبلدية أن تشرف وتراقب عمل المعمل وتصحيح آلية عمله ونتائج المعالجة؟
على كل حال علينا الانتظار إلى الغد كي يظهر الخيط الأبيض من الخيط الأسود.

آخر تحديث: 9 أغسطس، 2019 5:33 م

مقالات تهمك >>