سلامة: نتمنى على الدولة زيادة دعمنا لنتمكن من استضافة عدد اكبر

وصل إلى بلدة جديدة مرجعيون، وفد من الشباب المغترب من أصل لبناني ضم زهاء 200 شاب وشابة، تتراوح اعمارهم بين 18 و 30 عاما، آتين من 17 بلدا اجنبيا في رحلة الى لبنان تستمر من 21 الحالي الى 31 منه، نظمتها الجامعة اللبنانية الثقافية للشباب في العالم ‏World Lebanese Cultural Union for Youth. – WLCUY 

وكان في استقبال الوفد رئيس بلدية مرجعيون المهندس امال حوراني وعقيلته ريما وأعضاء المجلس البلدي والمخاتير واهالي البلدة، وألقى حوراني كلمة شرح فيها معنى كلمة مرجعيون. ورحب بابنة البلدة كريستينا سلامة وهي الامينة العامة للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم. ثم تسلم من الوفد درعا تقديرية ولشكره على حسن الاستضافة والدعوة الى الغداء في مطعم البحصاصة.

اقرأ أيضاً: النجدة الشعبية انهت مؤتمرها العام وانتخبت هيئتين إدارية ورقابية

ثم توجه الوفد سيرا على الاقدام على ايقاع الطبل والدربكة، الى مبنى البلدية حيث استقبله حشد من الاهالي للاستراحة وتذوق الحلويات من صنع سيدات البلدة، قبل التوجه الى الغداء.

يذكر أن الجامعة الثقافية تنظم منذ العام 2013 رحلات للشبيبة من أصول لبنانية في كل دول العالم الى لبنان، للتعرف إلى أرض أجدادهم وزرع حب الوطن الام في قلوبهم.

وهذه الرحلة تنظم كل سنتين، لزهاء 200 شاب وشابة على مدى 10 أيام، يجولون خلالها في لبنان من اقصى الشمال إلى أقصى الجنوب، مرورا بكل المناطق السياحية مثل بعلبك وجعيتا وبيروت والارز وأهدن وزحلة وطرابلس وصيدا وصور.

سلامة 
وقالت الامينة العامة للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم: “يزداد عدد الطلبات للقيام بهذه الرحلة كل عام، وقد كان هناك 700 طلب هذه السنة ولكننا لم نستطع اختيار الا 200 منها بسبب خفض ميزانية الدولة اللبنانية هذا العام”.

أضافت: “نطلب من الدولة اللبنانية دعمنا اكثر في العام المقبل لنتمكن من أن نأتي بعدد اكبر من الشباب وتعريفهم على لبنان، أرض أجدادهم، ونتمنى أن نقوم بهذه الرحلة كل عام بدل كل عاميين”. 

آخر تحديث: 30 يوليو، 2019 6:20 م

مقالات تهمك >>