«نتنياهو» الأطوال بقاء في السلطة يتباهى بعظمة اسرائيل

حسب شبكة الـ BBC فقد اصبح بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي الأطول بقاء في السلطة بعد تجاوزه المدة التي قضاها الأب المؤسس لدولة إسرائيل في في سدة الحكم.

وبلغت الفترة التي قضاها نتنياهو في السلطة حتى الآن 4876 يوما، أي أكثر بيوم واحد من الفترة التي قضاها أول رئيس وزراء لإسرائيل ديفيد بن غوريون.

وتمكن رئيس الوزراء الإسرائيلي من الفوز بفترة ولاية خامسة رغم انه يواجه اتهامات فساد ودعوات تطالبه بالاستقالة، لكنه نفى تورطه في أية مخالفات، زاعما أن القضية ذات دوافع سياسية.

اقرأ أيضاً: بوتين وورقة اليهود: هذه تفاصيل خطته للمنطقة.. «ما على باتروشيف إلا البلاغ»!

وكان نتنياهو قد فاز بأول انتخابات عامة عام 1996 ليكون أصغر رئيس وزراء إسرائيلي في تاريخ هذه الدولة، إذ تولى رئاسة مجلس الوزراء وهو في السادسة والأربعين من عمره.

حسب محللين استراتيجيين، فان نتنياهو محظوظ لأن ولايته تزامنت مع ما شهدته الدول العربية وخصوصا الدول المجاورة لاسرائيل من اضطرابات سياسية وأمنية وحربية أضعفت تلك الدول وجعلتها اقرب للتلاشي والاضمحلال، من بيروت التي فقدت ثقة العالم بفعل هيمنة حزب الله على القرار السياسي ووضع لبنان في مواجهة باردة مع اسرائيل، يخشى بسببها اللبنانيون انفجار حرب جديدة. إلى دمشق التي تحولت من قلعة الصمود الى دولة تلحاول دون جدوى لملمة اشلاء حرب اهلية استنزفتها بشرا وحجرا، الى بغداد الغارقة في تخبط سياسي وامني، ومصر التي تكافح في سبيل عودتها دولة معافاة في ظل معاناة اقتصادية سببتها الثورات المتلاحقة وتغير الحكم والارهاب الذي يضربها بين الحين والحين. أما دول الخليج الغارقة في حرب اليمن، فانها جلّ همها ان تحاول تلافي مواجهة يمكن ان تحصل بين اميركا وايران تجعل من نفطهم أثرا بعد عين.

 كل ذلك افاد اسرائيل وجعلها قبلة لأنظار العالم  الذي وضع ثقته بنظامها المستقر وبتقدمها العلمي الذي تنعم بثورة اقتصادية جعلت الدولة العبرية بمصاف الدول الاوروبية، فتضاعف انتاجها من الصناعات الدقيقة والزراعات الحديثة الهجينة، وتدفق السواح من العالم الغربي والشرقي اليها، حتى حق لنتنياهو ان يتباهى بقوة بلاده العسكرية وبالطفرة الاقتصادية التي نعمت فيها اسرائيل بعهده منذ 10 سنوات.

اقرأ أيضاً: الموساد قد يكون حاول «تهريب» رفات الجاسوس إيلي كوهين من سوريا قبل 40 عاماً

وقد انتشر مقطع فيديو لرئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو قبل شهور يتحدث فيه ويتباهى بما اسماه عظمة اسرائيل الاقتصادية الذي خوّلها أن “تقود العالم” على حدّ تعبيره.

آخر تحديث: 23 يوليو، 2019 5:51 م

مقالات تهمك >>