لقاء وطني لبناني فلسطيني في طرابلس في الذكرى الثانية لرحيل عبدالمجيد الرافعي

تحولت الوقفة امام ضريح القائد المناضل الدكتور عبدالمجيد الرافعي في الذكرى الثانية لرحيله الى لقاء وطني لبناني فلسطيني شامل لبى دعوة فرع الشهيد تحسين الاطرش لحزب طليعة لبنان العربي الاشتراكي وهي تضع الأكاليل على ضريح الراحل الكبير وتقرأ الفاتحة لروحه الطاهرة عصر يوم الخميس ١١/٧الجاري في مدافن باب الرمل بطرابلس بحضور ممثلي الفصائل الفلسطينية في الشمال الأخ جمال كيالي والرفيق هشام بهلول وقيادة الأحزاب والقوى الوطنية اللبنانية وقيادة الاتحاد العمالي العام بشخص
الرئيس شعبان بدرة والنقابي شادي السيد والنائب السابق الاستاذ مصباح الاحدب والأخ ربيع مينا وقائد كشاف الغد عبدالرزاق عواد والدكتور مصطفى عفان والإعلامي وليد صبحة وعائلة الراحل وأشقاءه وقيادة الفرع وكوادره وحشد من الأصدقاء والمحبين.

اقرأ أيضاً: قيادي في حماس يمتدح الأسد ويكشف عن جهود لإعادة العلاقات مع دمشق

حيث ألقى عضو القيادة القطرية لطليعة لبنان امن سر فرع الشمال الرفيق رضوان ياسين كلمة وطنية شاملة في هذه المناسبة كما تكلم باسم عائلة الرافعي المحامي حسان الرافعي وجاء في كًلمة الرفيق ياسين:
اننا اذ نجدد التزامنا ووفاءنا للمبادئ والقيم النضالية التي زرعها فينا قائدنا الكبير الراحل الدكتور عبدالمجيد الرافعي،
فانما نؤكد أيضا التزامنا بالشرعية الحزبية وللمؤسسة الحزبية التي تركها رفيقنا أمانة في أعناقنا سنبقى المدافعين عنها وعن قضايا امتنا وشعبنا بكل ما اوتينا من عزيمة وقوة وارادة لا تهادن ولا تلين واضاف:
في حضرة الرحل الكبير نلتقي اليًوم لنؤكد على الثوابت التي تعلمناها في مدرسة البعث، المدرسة التي أعطت وقدمت المئات من المناضلين منهم من استشهد في سبيل الامة ومنهم من اعتقل دون ان يتخلى عن المبادئ و منهم المستمر على العهد والوفاء لقضايا الامة والعدالة الاجتماعية والحرية والتحرير.
وفي كلمة العائلة ،شكر الاستاذ حسان الرافعي كل من شارك في هذه المناسبة معاهداً على التمسك بقيم المناضل الراحل والسير على خطاه النضالية والوفاء لرفيق الشعب في معاركه وضمير طرابلس القائد الدكتور عبدالمجيد الطيب الرافعي .

آخر تحديث: 12 يوليو، 2019 12:26 م

مقالات تهمك >>