اللواء سلامي: أمريكا تمضي أيامها الأخيرة في منطقة غرب آسيا

اكد القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي ان امريكا تمضي ايامها الاخيرة في منطقة غرب اسيا وان القوى التي كانت تابعة لها في المنطقة قد اعتراها الضعف والاهتزاز.

وأشار اللواء سلامي في تصريح ادلى به اليوم الاثنين في مدينة مشهد شمال شرق ايران  الى  افول قوة اميركا الاقتصادية وانهيار سيادة الدولار في العالم واضاف، ان اميركا وقبل ان تصاب بالتآكل المادي هي مصابة بالتآكل المعنوي والفشل في القيادة ، فقادة اميركا اصبحوا مضيعين للفرص وخالقين للاعداء ويمضون باقتصاد بلادهم نحو الانهيار.

اقرأ أيضاً: ترامب يعلق على «التسريبات البريطانية» ولندن تفتح تحقيقاً

وقال، ان السبب في فرض الحظر علينا لا يعود لمنعنا من اقتناء السلاح النووي لانهم يدركون تماما باننا لا نسعى وراء ذلك الا ان هدفهم هو منعنا من تحقيق التقدم في مجال المعرفة لانهم اختبروا مسالة ان المعرفة هي محور اقتدار اي شعب.

واضاف، ان العدو يعلم بان السلاح النووي وفقا لفتوى قائد الثورة الاسلامية لا مكان له في برنامج الجمهورية الاسلامية الايرانية ، لان الاسلام يرفض انتاج سلاح يؤدي الى الدمار الشامل، اذ انه بناء على المصادر الاسلامية يعد احياء انسان احياء لكل البشرية وقتل انسان (بلا ذنب) قتلا للبشرية كلها.

واكد اللواء سلامي وفقا لارنا، باننا احبطنا جميع استراتيجيات العدو وان هذا الفشل بيّن في جميع اركانه العسكرية والاقتصادية والاجتماعية واضاف، ان قدرات العدو تمضي في طريق الانحدار رغم ان زاوية الانحدار ربما لا تكون حادة.

آخر تحديث: 9 يوليو، 2019 2:31 م

مقالات تهمك >>