حكومة «باسيل» المصغرة!

في دول العالم؛ الحكومة المصغرة هي آلية قانونية لتسهيل العمل الحكومي وأخذ القرار، وتكون برئاسة رئيس الحكومة نفسه.

أما في لبنان؛ فلدينا حكومة مصغرة أيضا، لكنها برئاسة وزير الخارجية جبران باسيل، ومقرها وزارة الخارجية أو أي مكان يحدده. ويملك باسيل حق إعطاء الأوامر لوزرائه؛ الذين سبق أن وضعوا استقالاتهم الخطية بعهدته؛ ليستعملها في حال لم يعجبه أداءهم أو قرر إسقاط حكومة الحريري من خلالهم!

في لبنان؛ الحكومة المصغرة يمكنها إسقاط الحكومة الموسعة، أو تعطيل جلساتها، أو فرض جدول الأعمال أو الشروط التي تراها، كما يمكن لرئيسها “تنبيه” زملاء له في الحكومة الموسعة؛ على غرار قوله لوزيرة الداخلية: “انتبهي لحالك”!

يوم أمس 2/7 انعقدت الحكومتان في وقت واحد؛ في السراي الحكومي، وفي وزارة الخارجية! انتظر رئيس الحكومة الموسعة وصول وزراء الحكومة المصغرة للسراي الحكومي لأكثر من ساعة.. إلى أن وصلته الموافقة على الحضور مع شروط مسبقة تتعلق بأحداث الجبل؛ فوجد سعد الحريري أن تعطيل الحكومة المصغرة لحكومته الموسعة أقل ضرراً من تصادم الحكومتين وانفجار البلد..، فأجل الجلسة.

آخر تحديث: 4 يوليو، 2019 2:22 م

مقالات تهمك >>