«هيئة القانونيين السوريين» تنشر أسماء ثلاثة «منشقين» سلمهم لبنان للمخابرات الجوية

كشفت “هيئة القانونيين السوريين” أسماء من سمتهم المتورطين في عمليات تسليم المنشقين والمعارضين السوريين لنظام الأسد، مشيرة إلى أن الأمن العام اللبناني “متورط” بتسليم المنشقين واللاجئين السوريين للمخابرات الجوية بنظام الأسد في المزة عبر الحدود السورية اللبنانية. وذكرت أسماء عدد من الضباط اللبنانيين، زعمت أنهم هم من ساهم في تسليم المنشقين.

ولفتت الهيئة في مذكرة نشرتها امس السبت إلى أن الأمن العام اللبناني، أقدم فجر الأربعاء الماضي على ترحيل أكثر من 30 لاجئا سوريا بينهم 5 نساء و3 مجندين منشقين عن قوات النظام، مشيرة إلى أنه تم تسليمهم عبر الحدود مباشرة للمخابرات الجوية التابعة لنظام الأسد.

ومن بين من تم تسليمهم حسب البيان محمد زعيان، والمجند المنشق محمد حامد الابراهيم، والناشط المغارض حمد حمود الأحمد. مشيرة إلى أن المنشقين الثلاثة كانوا موقوفين لدى الأمن العام اللبناني في مركز الأمن العام في بر الياس في البقاع بذريعة تسليمهم أوراقهم الخاصة بهم والتي تمت مصادرتها ضمن حملة مكافحة العمالة الأجنبية.

آخر تحديث: 2 يوليو، 2019 10:46 ص

مقالات تهمك >>