خليل: الرئيس الحريري رأى أن يكون الإجتماع الأخير في قصر بعبدا بإنتظار إعلان الموازنة

قال وزير المالية علي حسن خليل في تصريح بعد إنتهاء جلسة مجلس الوزراء: “لم نسمع تحفظات لا على مواد ولا على أرقام والجميع وافق على الموازنة”. وأشار الى أن “هناك أفكارا جرى التطرق اليها بالسياسة العامة”.

ولفت الى أنه “تم الاتفاق من قبل الجميع ورئيس الحكومة سعد الحريري رأى أن يكون الإجتماع الأخير في قصر بعبدا بإنتظار إعلان الموازنة بشكل رسمي”، مؤكدا أنه “لا يوجد أي اقتراحات أو ارقام أو مواد لا تزال معلقة، أما بنتيجة النقاش فتم زيادة رسم واحد والباقي توصيات لمجلس الوزراء”.

اقرأ أيضاً: أخطر ما تضمنته الموازنة: اجبار أصحاب المهن الحرة على تسديد ضريبة سنوية 5ملايين ليرة ونصف

وأوضح خليل أن “هناك توجهات عامة جرى مناقشتها ليست مرتبطة بشكل مباشر بالموازنة ولا نقاش بمواد أم ارقام اضافية بالجلسة المقبلة أينما كانت، الحريري قال انتهينا ولا أحد قال أنه لديه ما يضيفه”، مشددا على أن “تدبير رقم 3 ليس بحاجة الى موازنة بل لقرار مجلس الوزراء”.

وتابع:”الأملاك البحرية أقرت وهي ملحوظة بالموازنة ووزارة المالية بدأت بتكليف المعنيين بهذا الأمر”.

آخر تحديث: 24 مايو، 2019 5:45 م

مقالات تهمك >>