أغنية تحتفي بقتل المدنيين في إدلب

تداولت صفحات موالية للنظام السوري في مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لأغنية عنصرية أصدرها مغنٍ سوري موال لنظام الأسد، مليئة بالكراهية وتدعو إلى قتل جميع السوريين المعارضين للنظام.

وخلال الأغنية التي حملت عنوان “جاري القصف على إدلب”، يعترف المغني جمال عساف بأن جيش النظام السوري عبارة عن مليشيا طائفية تقصف أحياء إدلب وحاراتها بالطائرات والمدافع ويقتل أهلها وأطفالها.

اقرأ أيضاً: قناة إسرائيلية: الهجوم على دمشق اختبار لمنظومة “S300”

وجاء في كلمات الأغنية التي تحتفل بحملة القصف التي بدأها نظام الأسد المدعوم بالطيران الروسي على قرى وبلدات ريف حماة الشمالي وإدلب: “جاري القصف ع إدلب.. بالمدفع والطيارة، ومشط يا جيش السوري كل منطقة وكل حارة”. كما سخر عساف من المهجرين من البلدات التي حاصرها النظام في حمص وريف دمشق ودرعا قائلاً في أحد مقاطع الأغنية: “ماضل طلعة بالباصات، غيرناها الألوان، وعنا تركس هالأصفر، ع جهنم والجبانة”، في إشارة إلى أنه ليس هناك خيار لأهل إدلب غير الموت.

وهذه ليست المرة الأولى التي تظهر فيها مثل هذه الأغاني، فقد انتشرت من قبل أغانٍ طائفية تدعو لقتل السوريين وضربهم بالطيران. ففي العام 2017 على سبيل المثال، انتشرت مقاطع فيديو لموالين يرقصون على أغنية للمغني الشعبي بهاء اليوسف، قال فيها: “نحنا منضرب بالطيران حيو روسيا وإيران”.

السابق
فيلم وثائقي لمخرجة سورية في مهرجان كان
التالي
إيران نجحت خلال 40 عاماً في بناء قوة تحسباً لمثل هذا اليوم..