روسيا تحتكر «النصر في سوريا»…

في خضم الصراع الروسي الإيراني على سوريا؛ يذكِّرُ الرّوس بيدقهم بشار كلَّ فترة؛ أن تدخُّلهم العسكري عام 2015 “جنّب الدّولة السورية الانهيار”، وأنه لولا “التدخل الروسي الجوي لانهار نظام الأسد خلال شهر ونصف عندما كان لا يسيطر إلا على 10% من مساحة سوريا” (رئيس هيئة الأركان العامة الروسية فاليري غيراسيموف 26/4/2019 ).

عندما يعلن بوتين للعالم أن “الحكومة السورية خرجت منتصرة من الصراع في البلاد” (27/4/2019)؛ فإنه يعلن ايضاً -لمن يهمه الامر- أن روسيا هي المنتصرة في سورية، وبالتالي فإن لها الكلمة العليا في قرار السلم والحرب ( في إدلب أو غيرها) وفي السياسات الاستراتيجية، وفي السماح للطائرات الإسرائيلية بالتحليق فوق سوريا، وفي اقتطاع ميناء طرطوس من الخريطة السورية لخمسين عاماً…

آخر تحديث: 30 أبريل، 2019 12:34 م

مقالات تهمك >>