شدياق للسيد: للسفاهة وللسخافة حدود

غرّدت وزيرة الدولة لشؤون التنمية الإدارية، مي شدياق، عبر حسابه الخاص على موقع “تويتر”، رداً على الصورة التي نشرها النائب جميل السيد، وقالت شدياق: “بدأت الأحقاد تطفو على السّطح، حرام! للسفاهة وللسخافة حدود. شفقت على من أصابته الجلطة عند سماعه صوتي. أتمنّى له الشفاء العاجل، على فكرة، ستظلّ ضحكتي رنّانة كما بقيت حتى وأنا في المستشفى بعد محاولة اغتيالي”.

وأضافت: “أمّا عن المناسبة، فهي تأتي في اطار تلبية دعوات وجّهت لي كصحافية من سيّدات مجتمع الى مختلف مناطق لبنان تكريماً للسيّدة اندريه لحود، لأنّنا يومها كنّا نأمل خيراً بانتخاب قائد الجيش رئيساً للجمهورية قبل أن تنكشف الحقائق وبالمناسبة، الحاقد هو من يكتب الكلام الحاقد”.

إقرأ أيضاً: مي شدياق عن وزير حزب الله.. وزيرٌ بربطة عنق ويصافح في اليد!

وكان السيّد قد غرّد عبر صفحته الخاصة على “تويتر” متوجهاً الى “الجيل الجديد” في حزب القوات اللبنانية، وناشراً صوراً قديمة للوزيرة مي شدياق، ليعلق عليها: “فلتان قواتي بذيء على صفحتنا بسبب مطالبتنا لوزيرتهم الإلتزام بالتضامن الحكومي. ولأن الجيل الجديد من القوات مخدوع بالشعارات، أحببنا أن نريكم في الصورتين أدناه مدى السعادة الغامرة لمي شدياق عندما تشرفت بزيارة منزلنا في ابلح بالزمن السوري . هل تريدون المزيد عن مناضلي القوات؟!!”.

آخر تحديث: 7 فبراير، 2019 9:00 م

مقالات تهمك >>