كاتب سعودي ينتقد عودة علاقات الإمارات والبحرين بنظام الأسد

قال الكاتب والأكاديمي السعودي، خالد الدخيل، تعليقا على إعادة دول خليجية افتتاح سفاراتها في العاصمة السورية دمشق، بأن ذلك لن يقنع الأسد بالتخلي عن إيران.

وتابع في تغريدة له على تويتر بأن “القول بأن التطبيع مع بشار سيقنعه بالتخلي عن إيران نوع من الوهم”، وتابع: “إيران الأكثر حاجة لبقائه ولتدمير سوريا في سبيل ذلك. ولأن التدمير خيار بشار الوحيد تأكد بالتجربة أن روسيا وإيران ضالته في ذلك”.

وأضاف الدخيل بأن لسان حال الأسد الآن: “من يعود إلي الآن يعبر عن فشل خياره ومن تمنى سقوطي يوما لا يملك الدفاع عن بقائي”.

اقرأ أيضاً: بالفيديو: مروحيات أمريكية فوق منبج بالتزامن مع إعلان دمشق دخول الجيش إلى المدينة!

وفي بيان نشرته وكالة أنباء الإمارات الرسمية، أعلنت وزارة الخارجية الإماراتية “عودة العمل في سفارة دولة الإمارات في دمشق حيث باشر القائم بالأعمال بالنيابة مهام عمله من مقر السفارة في الجمهورية العربية السورية الشقيقة اعتبارا من اليوم (الخميس الفائت)”.

وأعلنت مملكة البحرين، الجمعة، استئناف عمل سفارتها في العاصمة السورية دمشق، وذلك بعد يوم واحد من إعلان دول الإمارات عودة العمل في سفارتها هناك بعد انقطاع لسبع سنوات.

وقالت وزارة الخارجية البحرينية على موقعها الإلكتروني، إنها تعلن “استمرار العمل في سفارة مملكة البحرين لدى الجمهورية العربية السورية الشقيقة”، مضيفة أن “سفارة الجمهورية العربية السورية لدى مملكة البحرين تقوم بعملها، والرحلات الجوية بين البلدين قائمة دون انقطاع”.

آخر تحديث: 29 ديسمبر، 2018 2:35 م

مقالات تهمك >>