استباحة محمية سلاحف المنصوري …ومراسلي الـLBCI

اعلان

تعرّض الصحافيان في قناة الـ “أل بي سي” صبحية نجار وسمير بيتموني لإعتداء بالضرب خلال إعدادعما تقرير عن محمية السلاحف البحرية في منطقة صور، وقد تقدما على الإثر بإفادتهما للأجهزة الأمنية التي تحركت على الفور، حيث أعلنت  المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي  على موقع “تويتر” انّ شعبة المعلومات أوقفت المعتدي ح.ش (مواليد العام 1981).

إقرأ أيضاً: بالفيديو: من الإعتداء على الأملاك البحرية العامة إلى الإعتداء على الناشطين.. من يحاسب؟

فيما تحدثت الإعلامية صبحية نجار في تقرير بثته المؤسسة اللبنانية للإرسال في النشرة المسائية عن تفاصيل الاعتداء، موضحة أنّ هناك تعدي على الشاطئ ومشاكل بيئية وأنّهم كانوا بصدد إعداد تقرير بعدما أجروا مقابلات، ليأتي أحد الأشخاص فيطلب منهم إيقاف التصوير ثم يقوم بالاعتداء ضرباً على المصور سمير بيتموني إضافة إلى شتمه وتهديده.

في السياق نفسه صدر عن نادي الصحافة البيان التالي:

يدين النادي بأشد العبارات الاعتداء الذي تعرضت له الزميلة صبحية النجار والزميل المصور سمير بيتموني من المؤسسة اللبنانية للإرسال إنترناشيونال خلال قيامهما بواجبهما المهني في منطقة صور.
إن استسهال الاعتداء والتطاول على الصحافة والصحافيين أصبح،آفة منتشرة على مستويات متعددة وقد حان الوقت لتضامن الإعلاميين والعاملين في هذا الحقل من أجل رد الهجمة الشرسة التي يتعرض لها هذا القطاع.
ويشيد النادي بخطوة الأجهزة الأمنية المسارعة إلى توقيف المعتدي على فريق الLBCI،مطالباالقضاء بسرعة محاكمته وإنزال أشد العقوبات به وبمحرضيه.

 

إقرأ أيضاً: مراقبة بحرية لوقف التعديات في صور

السابق
الصراع على موقع أمين الفتوى الجعفري؟؟
التالي
بالفيديو: المعتدي على مراسلي الـLBCI يتلطى بحزب الله وحركة أمل!