إتفاق بين فرنجية والتيار الوطني على تهدئة النبرة السياسية

اعلان

إستطاعت أن تخترق زيارة وفد من “التيار الوطني الحر” للنائب سليمان فرنجية في بنشعي إجدار الأزمة بين الطرفين. وقد ضم النواب آلان عون وزياد اسود ووليد خوري، بحضور يوسف سعادة وطوني فرنجية، إنما من دون أن يعني هذا اللقاء أن ملف الخلاف طوي.

إقرأ ايضًا: الإفراج عن الحكومة ما بين اليوم و الغد

وقالت مصادر المجتمعين لـ”السفير” إن كلاً من فرنجية ووفد “التيار” أفاض في شرح مآخذه على سلوك الطرف الآخر خلال المرحلة السابقة وما رافقها من تجاذب رئاسي حادّ، وجرى التشديد على ضرورة تهدئة النبرة السياسية والخطاب الاعلامي، تمهيدا للانتقال الى مرحلة متقدمة من المعالجة.
وأكد النائب عون لـ “السفير” وجوب الخروج من الماضي وسلبياته والتطلع الى المستقبل، مشيرا الى أنه جرى البحث في ما يمكن فعله لإصلاح العلاقة بين “التيار” و “المردة”، آملا أن تكون الزيارة لبنشعي قد فتحت طريقا أمام تسوية الخلاف وتداعياته.

السابق
الاعلام الحربي: وقف إطلاق النار في حلب يدخل حيز التنفيذ في الساعات القادمة
التالي
وزارة الصحة: هذه هي المطاعم التي أقفلت هذا الأسبوع