في طرابلس: قتل صديقه ورماه في الصرف الصحي

بتاريخ 20/02/2016 ادعى لدى فصيلة باب الرمل في وحدة الدرك الاقليمي المدعو زياد قاسم حسن، بفقدان شقيقه شادي الذي غادر منزل ذويه في محلة ابي سمراء متجهاً الى مكان عمله في محلة باب الرمل.
فصيلة الدرك استدعت بموجب البلاغ صديق شادي المدعو: م. ق.( مواليد عام 1981، لبناني) الذي افاد انه التقى بشادي قاسم صباحاً وأعطاه مبلغ عشرة آلاف دولار أميركي ثمن سيارة وقام بايصاله الى شارع الحرية وغادر على ان يلتقيه بعد ساعة إلا أن شادي لم يحضر.

إقرأ أيضاً: لا يريد ان يصبح أباً… فأحرق الأم!‏
غير أنّه بنتيجة التحريات والاستقصاءات التي قامت بها شعبة المعلومات تبين تزامن وجود شادي و”م . ق” في بلدة مشمش – عكار، ومن ثم عودة الأخير الى طرابلس وحده.
وبالتحقيق مع م. ق. تبين وجود تناقض في افادته، لكنه عاد واعترف ان لشادي في ذمته مبلغ ثلاثين ألف دولار اميركي نتيجة تجارتهما بالسيارات وانه حرّر له بقيمة هذا المبلغ شيكين مصرفيين. ولما استحق موعد الشيك الاول بتاريخ 20/02/2016 طالبه بتسديده، حينها بدأ يخطط لقتله.
فاستدرجه الى بلدة مشمش بحجة احضار مبلغ مالي من احد الاشخاص هناك، وعمد الى اطلاق عيار ناري من بندقية صيد على رأسه من مسافة لا تتجاوز المتر الواحد ثم أسقطه بحفرة صحية عائدة لمنزل شقيقته، وقام برمي هاتف ومحفظة المغدور في مجرى للصرف الصحي.

السابق
زوجة المعتقل الشيخ كوراني: هذه هي مظلومية زوجي يا سيّد حسن…
التالي
السعودية تطلب من مواطنيها مغادرة لبنان