ما هي أسعار بطاقات «الميدل ايست» بعد التخفيض؟

بعد وصول سعر برميل النفط الى نحو 46 دولار، إرتأت شركة طيران الشرق الاوسط “الميدل ايست” أن تفاجىء زبائنها بخفض اسعار العلاوات على أسعار بطاقات السفر بنسبة 50%، لتنخفض أسعارها بقيمة تراوح بين الـ 50 دولار والـ 100 دولار، وفق ما أكد رئيس الدائرة التجارية في الشركة نزار خوري لـ”النهار”.

وكان رئيس مجلس إدارة طيران الشرق الأوسط “الميدل إيست” محمد الحوت أعلن عن “الخبر السار” اثر لقائه رئيس الحكومة تمام سلام أمس، إذ أكد انه بدءاً من الاثنين، خفضت شركة طيران الشرق الأوسط العلاوات على أسعار بطاقات السفر بسبب الارتفاع الذي كان سائدا في أسعار النفط وقد خفضنا هذه الاسعار بنسبة 50%.
فما هو المقصود بالعلاوات على اسعار النفط؟ أوضح خوري أنه منذ أن بدأت اسعار النفط بالارتفاع بدأت شركات الطيران العالمية وتحديداً في عام 2004 بإعتماد وضع fuel surcharge أو رسم على النفط حسب معدل ارتفاع اسعار البرميل، وكانت آخر مرة وضعت فيه الشركات fuel surcharge على أسعار التذاكر عام 2011. وأشار الى أن “الميدل ايست” إتخذت هذا القرار منفردة بحيث لم تعمد أي من الشركات العالمية والخليجية الى خفض نسب العلاوات رغم إنخفاض أسعار برميل النفط.

فما هي الاسعار الجديدة لتذاكر السفر؟ أكد خوري أن نسب التخفيض ستكون حسب وجهة السفر والمحطات التي تنوي شركتنا الوصول اليها، فالـ”الميدل ايست” تأخذ في الاعتبار نسب العلاوات التي تفرضها شركات الطيران العالمية، لافتاً الى ان نسب التخفيض مبنية على أساس سعر برميل النفط 85 دولار.
أما نسب التخفيض فستكون الى الدول الافريقية نحو 100 دولار، و80 دولار الى الدول الأوروبية، ونحو 70 دولار الى الدول الخليجية.

آخر تحديث: 21 أغسطس، 2017 3:14 م

مقالات تهمك >>