الحجار: كلام الضاهر مرفوض وإزالة الشعارات أمر دقيق

اعتبر عضو كتلة “المستقبل” النائب محمد الحجار أن “كلام النائب خالد الضاهر بشأن إزالة بعض الرموز المسيحية من منطقة جونية كرد على إزالة بعض الرموز الاسلامية في طرابلس غير مقبول”.

وشدد في تصريح على أن “موضوع إزالة الشعارات الدينية والحزبية أمر دقيق ويجب التعاطي معه بروية وهدوء وحكمة، وخصوصا أن البلد على كف عفريت ومتوتر والتمذهب والتطييف إلى أبعد الحدود، الأمر الذي يفرض معالجة حذرة لهذا الأمر وعدم القيام بدعسة ناقصة، سواء بإجراء او بردة فعل”.

واعتبر أن “إزالة كلمة “الله” من ساحة النور أمر غير ضروري في هذا الوقت، علما أنه لم يكن مؤكدا أن القوى الأمنية كانت ستقوم بإزالتها في الأساس”، مجددا التأكيد ان “التعاطي بهذا الموضوع يجب أن يتسم بالمسؤولية”.

وردا على سؤال، رأى ان “إصرار “حزب الله” على التمسك بالعماد ميشال عون كمرشح لرئاسة الجمهورية هو تأكيد لاستخدامه واستغلال موقفه من موضوع الرئاسة إلى أبعد مدى، لأنه من المعلوم أن إيران هي المعرقل الأساسي لعملية انتخاب رئيس للبنان، وبالتالي الموقف الايراني يعبر عنه “حزب الله” من خلال تمسكه بترشيح العماد عون، علما أن موقف العماد عون في الدوحة لم يكن هو ذاته عندما كان الموقف الايراني مغايرا، وبالتالي، فإن “حزب الله” يعمل باستمرار لخدمة المصالح الايرانية وليس مصلحة لبنان”.

آخر تحديث: 9 فبراير، 2015 3:47 م

مقالات تهمك >>