الأيام المقبلة ستكون كارثية على «حزب الله»!

نفت مصادر مطلعة في الجيش الحر لـ”عكاظ”، ما ذكرته وسائل إعلام “حزب الله” حول عدم قدرة الثوار على تثبيت مواقعهم في القلمون، وأكدت أن الثوار سيطروا على نقطتين استراتيجيتين في التلال المشرفة على بلدة فليطة وهما المسروب وجب اليابس، وقد تكبد فيهما الحزب خسائر كبيرة.

وأضافت المصادر أن معركة تحرير القلمون لم تبدأ بعد والأيام المقبلة سوف تكون كارثية على “حزب الله” والنظام السوري.

السابق
هدية مسمومة من معوض الى الراعي ليلة الميلاد
التالي
من هي المؤسسة الاعلامية المارونية التي اهانت البطريرك؟

اترك تعليقاً