جبري: اغتيال أبو عين هدفه كسر إرادة الشعب الفلسطيني

رأى أمين عام حركة الأمة الشيخ عبد الناصر جبري في بيان، أن “اغتيال الوزير الفلسطيني زياد أبو عين على يد العنصريين الصهاينة هدفه كسر إرادة الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة التي لن يقدروا عليها”.

وأكد أن “هذه الجريمة تستدعي على المستوى الفلسطيني استعادة الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام ووقف التنسيق الأمني وتشكيل قيادة وطنية موحدة لتصعيد الكفاح والمقاومة بكل أشكالها، وعلى المستوى القومي والإسلامي تستدعي تجاوز الخلافات ووقف هدر الإمكانيات والطاقات وقبلها الدم، وإعادة تصويب البوصلة باتجاه فلسطين”.

وشدد على أن “هذا العمل الجبان والغادر يستدعي تحركا فوريا فلسطينيا وعربيا وإسلاميا ودوليا لوقف عمليات القتل المبرمج والإرهاب المنظم الذي يمارسه الكيان الصهيوني على كل المستويات، وفي كل الاتجاهات”.

آخر تحديث: 10 يوليو، 2017 2:45 م

مقالات تهمك >>