لقاء في شبعا: جماعات مشبوهة تعمل للفتنة خدمة للعدو الإسرائيلي

اعلان

عقد رئيس “تيار المقاومة اللبناني” جميل ضاهر، لقاء في منزله في بلدة شبعا، في حضور شخصيات و فعاليات من المجتمع المدني وحشد شعبي، استنكروا “ما يتم تداوله بخصوص المنطقة والذي لا يمت للحقيقة بصلة”، معتبرين “أن هناك أمرا ما يدبر لمنطقة شبعا – حاصبيا ليحرموها من الأمن والأمان التي تنعم به”.

واعتبر بيان صادر عن اللقاء تلاه ضاهر “ان من يوهم الناس بأن شبعا وحاصبيا وكل العرقوب يشكلون خطرا إرهابيا، هم من يشكلون الخطر الحقيقي، ويعملون لتحويل المنطقة الى عرسال ثانية بإسم الوطنية والقومية، وأن الأمن والأمان الذي تنعم به منطقة شبعا وحاصبيا تزعجهم”، مؤكدا “أن شبعا ومنطقتها كانت نقطة إنطلاق المقاومين الشرفاء وحاضنة المقاومة ولا تزال”.

اضاف: “إننا في شبعا و محيطها، نعمل للحفاظ على وجهة البندقية نحو فلسطين المحتلة ضد العدو الصهيوني الغاصب، وضد كل من يسعى ليعبث بأمن واستقرار البلاد من جماعات مشبوهة تعمل للخراب والفتنة خدمة للعدو الإسرائيلي، ولا نقبل ان تكون منطقة العرقوب وحاصبيا إلا المنطقة التي ترعب الصهاينة و تطمئن لها سوريا و تكون منطقة العز والشرف لكل لبنان” .

السابق
قائد القطاع الغربي لليونيفيل زار مركز كاريتاس في صور
التالي
هل بدأت 14 آذار في إقفال مواقعها الإلكترونية؟

اترك تعليقاً