رؤية مختلفة للتاريخ

“من بنى جدار برلين؟ سؤال طرحه مركز روسي لاستطلاعات الرأي العام، والاجابات عن السؤال جاءت مثيرة للدهشة. فنحو نصف الروس لم يستطيعوا الاجابة عن السؤال، و10% قالوا إن سكان برلين هم الذين بنوه، و6% قالوا إن الغرب هو الذي بناه، و4% قالوا إن الجدار اقيم بمبادرة روسية – غربية، ونحو 24% فقط قالوا إن السلطات في الاتحاد السوفياتي وفي ألمانيا الشرقية هي التي اقامته. يكشف هذا الاستطلاع بعد مرور 25 سنة على سقوط جدار برلين مدى الاختلاف بين نظرة الروس والغرب الى التاريخ. اذ لا يمكن ان يخطر على بال أي مركز أوروبي ان يطرح مثل هذا السؤال، ففي هذا الجزء من أوروبا الحقيقة التاريخية للجدار غير قابلة للشك… لكن الاوروبيين بعد 25 سنة قلقون على مستقبل الحرية والديموقراطية خصوصاً في ظل وصول الصراع في أوكرانيا الى حائط مسدود، وتحولات الثورات العربية، والتدخل العسكري في العراق وليبيا”.

السابق
سلسلة احكام لجنايات البقاع بحق متهمين
التالي
مرضى قصور الكلى الفلسطينيين يستنجدون.. والأنروا تتنصَّل

اترك تعليقاً