160 ألف دولار من ألماس مقابل 20 دولارا من الحشيشة

أعلنت السلطات الأمنية في الولايات المتحدة الأميركية أن شاباً في العشرين من عمره بادل كمية من الألماس قيمتها 160 ألف دولار بكمية من الحشيشة، قيمتها 20 دولاراً فقط.
وأوضحت السلطات أن الشاب، الذي يعمل في قسم الشحن في شركة الشحن “يو بي أس” سرق الألماس أثناء عمله في قسم الشحن بالمطار في فينيكس بأريزونا.
ووفقاً لملف القضية في المحكمة، فقد كان الشاب والتر إيرل موريسون يقوم بتفريغ الطائرة من حمولته عندما عثر على عبوة تحتوي على الألماس، معتقداً أنها تحتوي على أموال، فوضعها تحت قميصه.

وفي وقت لاحق قام باستبدالها بكمية قليلة من الحشيش لا تزيد قيمتها على 20 دولاراً.

وقال المتحدث باسم شركة “يو بي أس” لقناة تلفزيون محلية في أريزونا إن الشركة تمكنت من استعادة الألماس وأعادتها إلى الزبون، كما وطردت الشركة الشاب موريسون وهو متهم حالياً بجرم السرقة.

السابق
الصحافيّون الكُرد: نعمل في فضاء صحافي ضيّق
التالي
«الشتوة» الأولى أغرقت طرق إهدن بالنفايات!

اترك تعليقاً