ما هي العراقيل امام مخيّمات للاجئين السوريين؟

قالت المصادر انّ مجلس الوزراء سينظر في بعض الملفات الإدارية وخصوصاً ما يتصِل منه بالمساعي المَبذولة لإنشاء مخيمين نموذجيين للاجئين السوريين على الحدود اللبنانية ـ السورية الشمالية والعقبات التي تعترض هذا المشروع قبل التنسيق مع المنظمات والهيئات الدولية التي سيقع على عاتقها التجهيز والدعم المادي. وسيُطلع رئيس الحكومة المجلس على حصيلة لقائه أمس مع الخلية الوزارية لشؤون النازحين.
وأكّدت مصادر مطلعة لـ«الجمهورية» أنّ «مشروع إقامة هذين المخيّمين اصطدم بعراقيل عدّة، خصوصاً في منطقة الشمال، حيث أنّ الوضع الامني هناك لا يساعد من كل النواحي، فيما يمكن إقامة مخيّم في البقاع قرب نقطة المصنع لنقل نازحين من عرسال بُغية تخفيف الضغط عنها».

لكنّ المصادر تساءلت «هل يمكن إقامة مخيّمات في البقاع من دون التنسيق مع النظام السوري، وسط استحالة قبول وزراء «14 آذار» بهذا الأمر؟». وأكدت أنّ «فكرة المخيمات تحتاج الى قرار سياسي كبير غير متوافر حتّى الآن، ما يشير الى أنّ هذه الفكرة لم تسلك طريقها الى التنفيذ حتى الآن».

آخر تحديث: 17 سبتمبر، 2014 10:38 ص

مقالات تهمك >>