الجسر: الحريري أيد التمديد فقط لانتخاب رئيس جمهورية جديد

اكد عضو كتلة المستقبل النائب سمير الجسر في حديث الى اذاعة “الفجر”: أن “توقيع مجلس الوزراء مرسوم دعوة الهيئات الناخبة هو في محله”، داعيا “المعنيين إلى التحضير للانتخابات النيابية”.

ورأى الجسر: “أن البعض يطرح موضوع التمديد لمجلس النواب من جهة ويتنكر له من جهة أخرى”، مشددا على “أن تيار المستقبل مع إجراء الانتخابات ولكن على أن تكون الرئاسية قبل النيابية”.

وقال:”إن الرئيس سعد الحريري أيد التمديد ولكن ليس بالمطلق، بل فقط لانتخاب رئيس جمهورية جديد”، محذرا “من تداعيات إجراء الانتخابات النيابية قبل الرئاسية”.

وأوضح الجسر أنه “بمجرد إجراء الانتخابات النيابية تعتبر الحكومة مستقيلة وفق القانون وتتحول إلى حكومة تصريف أعمال، على أن يجري تكليف رئيس حكومة جديد من قبل رئيس الجمهورية، وفي ظل عدم وجود رئيس يصبح الفراغ قائما بموقع الرئاسة وبموقع مجلس الوزراء”.

ولفت إلى “الأثر السلبي لغياب رئيس الجمهورية والملموس اليوم في التركيبة السياسية”، مشيرا في هذا الإطار إلى “الاجتهاد المعمول به حاليا في مجلس الوزراء وهو توقيع المراسيم من قبل الوزراء عبر الخلط بين المراسيم والقرارات”، مشددا على “أن رئيس الجمهورية يحضر جلسات مجلس الوزراء ولكنه لا يصوت بالضرورة في المجلس، خصوصا أن هناك قرارات قد تتخذ لا تحتاج إلى مراسيم أو توقيع”، مستغربا هذا “الاجتهاد وآثاره السلبية”.

وأكد الجسر أنه “لا يجد ما يمنع إجراء الانتخابات النيابية بالمبدأ”، مستبعدا في الوقت ذاته “أن يصار إلى وضع قانون انتخاب جديد”.

وعن كلام وزير الداخلية نهاد المشنوق بأن الظروف الأمنية لا تسمح بإجراء الانتخابات، رأى الجسر “أنها وجهة نظر لرجل متابع للوضع الأمني بدقة وللظروف التي كانت محيطة بالبلد بعد أحداث عرسال في ظل التخوف من انتقالها إلى مناطق أخرى”، مشددا على أن “هذا الرأي لا يمنع الدعوة للانتخابات”.

آخر تحديث: 20 أغسطس، 2014 12:09 م

مقالات تهمك >>