سقوط مروحية تقل النائبة الإيزيدية فيان دخيل بسنجار

سقطت مروحية عسكرية كانت على متنها النائبة الإيزيدية في البرلمان العراقي فيان دخيل فوق جبل سنجار شمال العراق الثلاثاء خلال ايصالها مساعدات الى نازحي الجبل.
ونقل موقع الاتحاد الوطني الكردستاني عن المكتب الإعلامي للنائب دخيل، ان الأخيرة كانت على متن المروحية وأصيبت إصابة طفيفة وحالتها جيدة، مشيراً إلى أن قائد المروحية قتل في الحادثة.
ونقل الموقع عن مصادر إعلامية أن 20 من نازحي جبل سنجار ممن تم إجلاؤهم كانوا على متن الطائرة وأصيبوا، كما أصيب أحد أبناء سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني فاضل ميراني.
ونقلت قناة العراقية الرسمية عن الناطق باسم مكتب القائد العام للقوات المسلحة الفريق قاسم عطا قوله إن “النائبة فيان اصيبت بسقوط الطائرة في قضاء سنجار واستشهد قائد الطائرة بعد ارتطامها بجبل سنجار”.
وأشار إلى أن الطائرة سقطت أثناء تقديم معونات انسانية للمواطنين في جبل سنجار نتيجة خلل تقني، وهي من نوع “ميل مي 17”.
وأضاف عطا أنه “تم إخلاء النائبة فيان دخيل وعدد من الصحافيين إلى منطقة كردستان من قبل طيران الجيش”.
وأعلنت قوات البيشمركة أيضاً عن مقتل قائد الطائرة ونجاة النائبة دخيل التي كانت على متنها.
وانتشر اسم النائب دخيل في الآونة الأخيرة بعد مناشدتها المؤثرة في البرلمان لإنقاذ الأقلية الايزيدية التي تنتمي إليها، من براثن تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) في سنجار شمال غرب العراق.
وفيان من مواليد العام 1971، وهي حالياً عضو في البرلمان العراقي عن قائمة التحالف الكردستاني وتنتمي إلى الحزب الديمقراطي الكردستاني.
فازت دخيل في إنتخابات 2014 بمقعد عن محافظة نينوى، وارتفع صوتها في البرلمان العراقي دفاعاً عن حقوق الإيزيديين في العراق وعن حقوق الأكراد عامة.

السابق
’رئاسة’ ما بعد عرسال!
التالي
لبناني يذهل العالم في مطار براغ

اترك تعليقاً