داعش يبيع نساء مسيحيات وإيزيديات كـ “سبايا”

بعدما كشفت جمعية الهلال الأحمر، الاثنين، عن حصولها على معلومات تفيد بأن تنظيم “الدولة الاسلامية” اقتاد عدداً من النساء المسيحيات والإيزيديات الى مكان مجهول لبيعهن “سبايا”، دعت وزارة شؤون المرأة العراقية، الثلاثاء، الى تدخل محلي ودولي لإنقاذ النساء “من السبي”.

وقالت الوزارة في بيان تسلمت (وكالة فرانس برس) نسخة منه “المعلومات تؤكد أن تنظيم داعش (الدولة الإسلامية) يحتجز نساء وفتيات في منزل واسع داخل سنجار، كما تم ترحيل عدد من النساء مع عوائلهن الى مطار تلعفر بعد قتل الرجال، ولا يزال مصير كل هؤلاء النسوة مجهولاً”.

وكان سيطر مقاتلو “الدولة الاسلامية” الأحد الماضي على مدينة سنجار، الموطن الرئيسي للأقلية الإيزيدية في شمال غرب العراق، ما دفع عشرات الآلاف من أبنائها الى النزوح.

وتعدّ مدينة سنجار المعقل الرئيسي للايزيديين في العراق، لكن هذه المدينة التي يقطن فيها نحو 300 ألف نسمة سقطت بيد تنظيم الدولة الاسلامية الذي كان سيطر على مدينة الموصل في العاشر من حزيران، إضافة الى مناطق واسعة في شمال ووسط وغرب البلاد.

السابق
الدفاع المدني يساعد في اخلاء المصابين والجرحى من عرسال
التالي
هل الكلام عن نهاية سريعة لأزمة عرسال في محله؟

اترك تعليقاً