اليزيديون من هم وما هي معتقداتهم؟

اليزيديون مجموعةٌ بشرية تستوطن العراق أساساً في منطقة الموصل وجبل سنجار. وسوريا وتركيا وأرمينيا وصولاً إلى جورجيا. وهم يُعدّون بمئات الآلاف وربما أقل.

وإذا كانوا يقولون أحياناً إن تسميتهم جاءت من الخليفة يزيد بن معاوية إلا أنّ هناك شكاً كبيراً بذلك. حيث يُعيد مؤرخو الأديان عقيدتهم إلى أصولٍ غارقةٍ في القِدَم قادمةٍ من يزد الفارسية.

اليزيديون أكراد لكنهم مندمجون تماماً في محيطهم العربي. مُوحِّدون لكنهم يقدمون طقوس الطاعة لله عبادةً وللشيطان خِشيةً واتّقاءً لغضبه. لذا ورغم كونهم مسلمين أساساً إلا أنه يُطلَقُ عليهم اسم عَبَدةِ الشيطان. الذي هو بالنسبة لهم مَلاكٌ أو إله يحكم العالم إسمه /ملك طاووس/.

لليزيديين كتابان مقدسان: الجلوة لِعَدي بن مسافر. ومصحف رش أو المصحف الأسود الذي يتحدث بلسان الشيطان.
عَدي بن مسافر هو الشخصية الأهم لدى اليزيديين وهم يحجون إلى قبره سنوياً في مغارةٍ تقع في جبل لالش.
هذا المزيج الغريب من العقائد والممارسات جَعَلَهُم عِرضةً للاضطهاد على مدى العصور مما دفعهم للعيش في الجبال. ورسم عنهم صورةً كاريكاتوريةً فولكلوريةً لدى سكان المنطقة.

السابق
الإستهداف المتعمَّد لمقرات الأمم المتحدة.. تحد للمجتمع الدولي
التالي
بو صعب: القرار بإعطاء الإفادات اتُخذ

اترك تعليقاً