السفير: حكومة سلام تملأ 30 مركزاً في 50 يوماً

جلسة الحكومة اللبنانية

قالت مصادر وزارية لـ”السفير” ان جلسة مجلس الوزراء التي عُقدت، أمس، في القصر الجمهوري، “كانت أكثر من عادية وهادئة”، وأشارت الى أن رئيس الجمهورية ميشال سليمان كرر اعتراضه على ما نُسب الى القائد السابق لـ”الحرس الثوري الإيراني” الفريق يحيى رحيم صفوي بأن حدود بلاده الحقيقية ليست كما هي عليها الآن، بل انها تنتهي عند شواطئ البحر الأبيض المتوسط في الجنوب اللبناني.

وقد طلب سليمان من وزير الخارجية جبران باسيل التأكد من صحة هذه التصريحات وبالتالي معالجتها بحكمة، مشيرا الى انه لا يريد أن يستدعي السفير الإيراني غضنفر ركن أبادي لاستيضاحه، فرد باسيل بأنه راجع سفير لبنان في طهران فادي الحاج علي الذي أبلغه أن هذه التصريحات “غير صحيحة”.

وأشارت المصادر الى ان التعيينات في 13 مركزا شاغرا تمت بطريقة سلسة، باستثناء النقاش حول اقتراح وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس تعيين خليل الخليل رئيسا للمؤسسة العامة للإسكان، مقابل طرح وزراء آخرين، أبرزهم الوزير وائل أبو فاعور اسم روني لحود، وعندما طرح الأمر على التصويت سقط اسم الخليل وفاز روني لحود بشبه إجماع الوزراء الحاضرين، واكتفى وزير العمل سجعان قزي بالتحفظ لعدم شمول كسروان بالتعيينات.

السابق
النهار : تحضيرات لبنانية دولية لإقامة مخيّمات للسوريين
التالي
الديار: حزب الله لسفراء عرب وأجانب: عون مرشحنا

اترك تعليقاً