السيّد: المعركة بسوريا في مراحلها الأخيرة واشرفت على نهايتها

ابراهيم امين السيد

رأى رئيس المجلس السياسي في “حزب الله” السيد ابراهيم أمين السيد ان “المعركة بسوريا اشرفت على نهايتها وفي مرحلتها الاخيرة وما جرى في حمص ممكن ان يجري في اي مكان آخر”.
وخلال حفل تكليف الفتيات التي بلغن سن التكليف الشرعي الذي اقيم في مدرسة المهدي في الغازية، اعتبر ان “ما جرى في سوريا حاولوا ان يطبقوه في حرب تموز في لبنان و فشلوا واستفادوا مما يسمى بالربيع العربي وارادوا ان يحققوا ما عجزوا عن تحقيقه في لبنان ان يححقوه في سوريا، وهو ان تسقط المقاومة و مشروع المقاومة في المنطقة”.
وأشار إلى اننا “امام هذه الحرب التي كنا نعي تماما خلفياتها ونعي تماما اهدافها وحين اخذنا قرار بالدخول في سوريا كنا نعرف تداعيات هذا الدخول وسلبيات هذا الدخول وما يمكن ان يتناوله الاخرون ضد حزب الله وضد المقاومة في لبنان من خلال الدخول في سوريا ولكن كنا نراهن على الوعي يوما بعد يوم واسبوع بعد اسبوع وشهر بعد شهر حتى وصلنا اليوم الى مشاهد القتل و المجازر الى حد لا يستطيع احد ان يدعي ان الصراع في سوريا بين المعارضة والموالاة”.

السابق
جنبلاط: علمتنا التجربة بلبنان بأن أفضل طريقة للوصول للهدف هي بالحوار
التالي
نجاة عدد من المارة في سوق صيدا