اسرائيل: سوريا تخفي جزءا صغيرا من أسلحتها الكيميائية

تقدر أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية أن سوريا تخفي جزءا صغيرا من أسلحتها الكيميائية من خلال تضليل المجتمع الدولي، ولكنها لا تتوقع اسستخدم هذا السلاح ضد إسرائيل، وأن جهاز الأمن الإسرائيلي يفضل بقاء النظام الحالي على سيطرة منظمات إسلامية متطرفة على البلاد.

وذكر موقع صحيفة هآرتس الالكتروني اليوم الثلاثاء أنه صدرت تقارير من عدة مناطق في سورية مؤخرا مفادها أن سلاح الجو السوري ألقى قذائف كلور على مناطق مأهولة بالسكان من أجل دفع المتمردين على الهروب منها.

وأضافت الصحيفة أن أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية ترى باستخدام هذه القذائف دليلا على الصعوبة التي يواجهها النظام في شن هجمات برية ضد المتمردين، واختياره وسائل سهلة نسبيا بالنسبة له مثل إلقاء قنابل من الطائرات وإطلاق صواريخ وقذائف صاروخية.

وكانت سورية قد وافقت الصيف الماضي على تدمير ترسانتها الكيميائية، خاصة بعد تهديد أميركي بشن هجوم ضدها.

آخر تحديث: 29 أبريل، 2014 9:00 م

مقالات تهمك >>