مواجهات اسلامية في عين الحلوة: تصفية بقايا جند الشام وفتح الاسلام

وجهت عصبة الانصار تهديدا بقتل اي ملثم او مسلح غريب عن مخيم عين الحلوة، ورافق هذا التهديد الذي اطلق عبر مكبرات الصوت عملية مداهمات في بعض الاحياء، استهدفت بحسب ما اكدت مصادر مسؤولة في المخيم ل “جنوبية” عناصر مجموعتي “جند الشام” و”فتح الاسلام”. كما حصلت جنوبية على بيان صدر مع بدء العملية الامنية في المخيم باسم القوى الاسلامية ننشره كما وصل الى “جنوبية”

بيان باسم القوى الإسلامية في عين الحلوة||
بسم الله الرحمن الرحيم
بعد ان اتضح وبشكل لا يدع مجالا للشك أن
هناك من يخطط ويسعى لإثارة الفتن داخل المخيم وبما أن المؤامرات تحاك
والمخاطر كبيرة ومحدقة بمخيمنا، ودرءا للفتن والمخاطر ومن أجل الحفاظ على أمن المخيم والجوار، نفذنا الليلة تحركا عسكريا وأمنيا محدودا لإيصال رسالة لمن يعنيهم الأمر أن القوى الإسلامية ليست لقمة سائغة وأنها لن تسمح لأحد أن يتاجر بأمن المخيم ودمائه واهله…
والله من وراء القصد..

القوى الاسلامية
مخيم عين الحلوة في 26-4-2014

آخر تحديث: 27 أبريل، 2014 12:55 ص

مقالات تهمك >>